٢٠١٥ والبنت الطباخة

وصلنا عام ٢٠١٥ ولسه الأمهات يغرزو في عقول بناتهم أنه المطبخ والطبخ هوا اساس نجاح أي علاقة زوجية طبعاً من باب أنه الطريق الى قلب الرجل هوا معدته..

طيب ليش مو الطريق الى قلب الرجل هوا عقله؟ ومعدته حتمتليء بعدها اذا امتلىء عقله؟

ليش الأم مثلاً ماتعلم بنتها تقرأ اكتر في كل جوانب الحياة بدال مايكون جل اهتمامها هوا الزيت والقشطة والدقيق؟

مو معنى كلامي أنه الطبخ مش مهم، بس انه مش الأهم لنجاح العلاقة الزوجية ..

وبعدين أغلب ال chefs حوالين العالم يعترفو أنه الطبخ مزاج، وعند العرب نفس..

طيب اذا انتي نٓفٓسِك توم، كيف حيطلع طعم البسبوسة حالي؟

طيب اذا انتي جايه من العمل تعبانه او مريضة او بكل بساطة مالك مزاج تطبخي، كيف حتطلع الطبخة طعمه؟ بالعكس هيا ممكن تسبب مشاكل اكتر لما تكون مو طعمة من انها تكون ماطبخت..

تعالو نشوف السياريو بينهم ونعرف انه معادلتي صح..

سيناريو رقم ١

الزوج: طبختي؟
الزوجة: لا
الزوج: اجل انا على ايش متزوجك؟

سيناريو رقم ٢

الزوج: ايش القرف دا استغفر الله؟ يعني لا نفس وفوق دا كله ضيعتي المقاضي في اكل بدون نٓفس ولا طعم؟!

اي جملة ياعزيزتي الأم تحسي وقعها اخف على بنوتتك الحلوة المدلعة؟

نصيحتي لبنات حواء الحلوين الصغار.. اتعلمي الطبخ، عشان ترضي معدته، لكن اتعلمي القراءة، عشان حتى لو طعم أكلك مو لزيز تقدري تقنعيه بثقافتك وحكمتك انه لزيز وانه مو اساس نجاح حياتكم مع بعض..

ايش طبختكم المفضلة يابنات؟ الاندومي والبيض والرز مش في القائمة 😅

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s