عالم صوفي

مذكرات طالبة مبتعثة

اتخذت عنوان التدوينة هذه المرة من رواية “عالم صوفي” الشهيرة والتي أنا بصدد قراءتها، غير أن صوفي هو اسم لبطلة الرواية. ولمعرفة سبب اختيار هذا العنوان، هو أن صديقتي تعمل على مشروع لها في الجامعة في مادة الأنثروبولوجي “علم الإنسان: دراسة ماضيه وحاضره” واختارت المذهب الصوفي في الإسلام لتوثيقه تحت ظل هذه المادة، وبالتالي اختارت مسجداً صوفياً حتى ترجع إليه. أخبرتني بأنها سوف تصلي الجمعة فيه، وحينها أبديت عن رغبتي في الذهاب بصحبتها والصلاة برفقتها وبرفقة زميلتها الأمريكية المسيحية والتي كانت تشاركها في هذا المشروع. وفي مونتريال وحدها، هناك 59 مسجداً كما أشرتُ في إحدى تدويناتي ومن بين هذه المساجد، مسجدٌ للمسلمين من الصوفية.

بداية، دعونا نتعرف قليلاً على التصوف وأهل التصوف حتى نأخذ فكرة عامة قبل أن تصحبوني في رحلتي الفجائية هذه. التصوف في اللغة مأخوذ من الصوف، كناية على أن أهل التصوف يلبسون الصوف الخشن زُهداً في الدنيا. ويُقال أن التصوف بدأ كزهد وإبتعاد عن الدنيا، إلى أن…

View original post 1,160 more words

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s