الفصل الخامس: الزواج

ديسمبر ٢٠٠٦

ها قد اتت اللحظة الحاسمة في هذه القصة .. رحمة تستعد ليومها الكبير بتحضير اللمسات الأخيرة من حفلة توديع العزوبية مع صديقاتها في احد المطاعم المعروفة..

العاملة : مدام رحمة جاتك باقة الورد دي..
رحمة: من مين؟! كل صاحباتي هنا..

امسكت باقة الورد وقرأت ماهو مكتوب على البطاقة الملتصقة بالباقة :

” افرحي اليوم وبكرة بس حتندمي طول عمرك .. رولا”

هذا هوا اسمها اذاً “رولا”!!!!

اخذت هاتفي والتقطت صورة للبطاقة وارسلتها لأحمد وكتبت له : ” ايش دااا؟!!!”

احمد: ايش عرفني؟!
رحمة: احمد قولي الحقيقة كل شي انكشف ومافي مجال للتراجع بس لا تخدعني..
احمد: امي ماهي راضية تزوجني هيا لعدة اسباب وخلاص انا زوجك وانتهى الموضوع

بكيت بحرقة في وسط صديقاتي لكن لا مجال للتراجع ..

عدت الليلة علي بصعوبة وتقلبت الأمر على مضض..

في صباح اليوم التالي ذهبت للصالون بإبتسامة مكسورة ليس كما كنت اتمنى .. لكن هذا هوا المكتوب ..

تم الزفاف وبشهادة الكل كنت جميلة جداً على الرغم من الحزن الذي يستوطن قلبي..

ذهبنا لمنزلنا وبدأت بالبكاء حين قفل أحمد باب عش الزوجية

انا فتاة جميلة ، أسست عشي بطريقة جميلة ، لكن زواجي سينتهي لا مُحال قريباً جداً..

نمنا في غرفتين منفصلة واستقطت الصباح لـأتفاجىء بفطار جميل من أحمد لا أعلم ماهو سببه

أحمد: صباح الخير ياعروسة، اتمنى بأنك نمتي كويس
لم أُجبه وجلست على الطاولة لأني حقاً كنت اتضور جوعاً
سألت أحمد عن موعد رحلتنا مساءً لأقوم من التأكد من ترتيبات الشنط

أحمد: حنروح عند أهلي على الساعه ٢ الظهر أمي مجهزه لنا الغدا وبعدين نروح نسلم على اهلك ونطلع المطار
أومأت برأسي موافقة بدون أن أنطق بكلمة…

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s